البحث المُتقدم

×

تسجيل دخول

×

تسجيل عضوية جديدة

  • الاسم *
  • البريد الالكترونى *
  • اسم المستخدم *
  • كلمة المرور *
  • تأكيد كلمة المرور *
  • دخول | نسيت كلمة المرور
×

للعمل أهميّة كبيرة في حياة الإنسان، فهو مصدر رزقه وقوته،ويعتبر العمل عبادة من العبادات التي توصل الإنسان إلى رضا الله والفوز بجنته، كما أنّ العمل يسهم في تعبئة وقت الفراغ بأشياء مفيدة وخاصّة فئة الشباب، وبالتالي يمنع الفساد والانحراف داخل المجتمع، ويساعد العمل صاحبه في بناء شخصيته وتكوين ذاته المستقلة ويمكنه من مساعده مجتمعه والسعي الى رفعته.

انطلاقاً من أهمية العمل قامت طالبات الثانوية الخامسة شعبه 405 علمي بتنفيذ مشروع “city of Jobs” التي يقصد بها مدينه العمل في يوم الاربعاء الموافق ١٤٤١/٧/٩هـ في حصة النشاط باشراف معلمات شعبة ٤٠٥ وبقيادة الاستاذة آمال الغامدي.
تضمن المشروع على عدد من الأركان وكل منها يرتبط بأحد المقرارات الدراسية. ابتدأ بركن الرياضيات والانجليزي حيث قامت الطالبات بتوضيح الأرتباط الوثيق بين بناء وانشاء المطارات بعلم الرياضيات والحساب وقاموا ايضا بوصل بيئة المطارات باللغة الانجليزية فموظيفات الطيران عليهم ان يجيدوا اللغة الانجليزية كي يتعاملوا مع السياح والمسافرين.
أما ركن الأحياء فتحدث عن الطب البيطري وهو الطب الذي يعنى بتطبيق المبادئ الطبية والتشخيصيه والعلاجيه على الحيوانات الإنتاجية والمنزلية والبرية، وتحدث ايضا عن علم التشريح الذي يعنى بدراسة شكل وبنية الكائنات الحية و أجزائها و وضحت الطالبات اهمية هذا العمل ومدى نبله.

وبالنسبة لركن الحاسب فتحدث عن مراحل تطور الحاسب من الحاسب البدائي إلى الحاسب المتطور الحالي واشاروا  ايضا الى مدى أهمية أتقان مهارات استعمال الحاسب ومدى أهميتها في سوق العمل الحالي وتقريبا لاتخلو وظيفه الا وتطالب بمهارات التعامل مع هذا الجهاز العظيم.

كذلك تم تنظيم ركن لمادة الكيمياء ،تناول أهمية علم الكيمياء في حياتنا اليومية ،وعن الكيميائي وهو الشخص المتخصص في الكيمياء أو أحد فروعها وتحدث ايضا عن بعض التفاعلات الكيميائية وقامت الطالبات بإجراء تجربة الجليد الجاف وتفاعله مع الماء.

واخيرا وليس اخراً ركن اللغه العربية والقرآن والذي عرض لنا العديد من شعراء العرب وبين مدى أهمية الشعر العربي وارتباطه الوثيق ودروه البارز في الحياة الادبيه والفكرية والسياسية وكونه جزء لايتجزء من الحضاره العربية.

وختاما شكرت الحاضرات للمشروع طالبات ٤٠٥ على تقديم هذا العمل الذي تميز بتنظيمه وبتعدد أركانه وبإشتمالها على العديد من الوظائف والتخصصات.

FacebookTwitterGoogle+Share

تعليقات الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الأكثر مشاهدة وتعليقاً

الأكثر مشاهدة

الأكثر إعجاباً

الأكثر نقاشاً